Movie Review: Rogue One: A Star Wars Story

معلومات الفلم:

كتابة: Johny Knoll وGary Whitta

اخراج: Gareth Edwards

الممثلين: Felicity Jones, Diego Luna, Forest Whitaker

نوع الفيلم: خيال علمي – اكشن

التصنيف العمري: PG-13

مدة الفيلم: 2 ساعة و 13 دقيقة

Rouge One- Trailer #2

YouTube Link

قصة الفلم:

تدور احداث الفيلم عن الثوار و خاصة فرقة “Rogue One” و كيف قامو بسرقة المخططات من امبراطورية المجرات  لتدمير سلاحهم الفتاك وكيف ادت تلك الحبكة الى احداث اول جزء في سلسلة “حرب النجوم” و هو فيلم Star Wars: Episode 4: A New Hope

تقييم الفلم:

منذ ان شركة ديزني اشترت حقوق “Star Wars” في عام 2012 و محبي السلسة ينتظرون اي جزء جديد يصدر و خاصة في السنة السابقة عندما صدر The Force Awakens و لكنه لم يلاقي بالاعجاب من قبل بعض “متعصبي” السلسلة لعدة اسباب. فهل هذا الجزء كفيل ان يغير رايهم  خاصة مع الاتجاه التي تتخذه ديزني حاليا.

في البداية ممثلوا الفيلم الرئيسيين رائعين حيث الكيمياء التي بينهم طريفة و خفيفة للمشاهد بالرغم من وجود بعض التخاصم بينهم في البداية  وافضل هذه الشخصيات الروبوت K-2SO و الرجل الاعمى شيروت. مشاهد الاكشن والحركة تجذب العين و منسقة بشكل ممتع و تصميم الكواكب الخلابة يخطف الابصار و يذكر ايضا بالرغم من اغلب المشاهد تحتوي على صور كمبيوتر او كما يسمى (Computer Generated Imagery) الا انها كانت شبه غير ملحوظة و هذا شيئ يشكر فيه المخرج المبدع Gareth Edwards الذي سبق و عمل على فيلم Godzilla 2014 الذي تم فيه استعمال خدع الكمبيوتر بطريقة صحيحة و سليمة. من ناحية موسيقية تم تغيير معظم الاغاني المؤلوفة لمتابعي السلسلة و لكنها ما زالت محتفظة بتلك الروح الجميلة التي تعودنا عليها بهذه السلسلة.

هل هذا يعني ان الفيلم خالي من العيوب؟ لا و الف لا. الفيلم للاسف لم يعطي العديد من الشخصيات حقها خاصة الصحبة بين “بيز” و “شيروت” بالرغم من العديد من المشاهد المضحكة بينهم و يذكر ايضا شخصية “كاسيان” من الشخصيات الغامضة و التي قد يوافق العديد ان يصدر له فيلم مستقل تبين فيه طفولته العنيفة كما قال في الفيلم. هناك ايضا المقطع الذي لا اعلم لماذا كان بالفيلم اصلا وهو مشهد” الكائن الشبيه بالاخطبوط” لانه لم ياتي بفائدة او تفسير لما حصل للسجين المحتجز.اخر نقطة هي “Darth Vader”,(تحذير معلومات خاصة بالفلم)  بالرغم من وجوده بالفيلم حوالي 5 دقائق الا ان مشاهده كانت عظيمة “خاصة المشهد الاخير” وسماع صوت James Earl Jones لمرة اخرى بعث لي “بالقشعريرة في جسمي”. قد يستاء البعض انه ظهر بفترة قصيرة الا اني متفهم نظرة المخرج بانه لا يريد تشتيت المشاهد بتركيزه على الشخصية خاصة انها ظهرت في 6 افلام من قبل. في النهاية الفيلم رائع ولكن “كمحب لهذه السلسلة توقعت الافضل من هذا” اما كمشاهد عادي الفيلم يستاهل المشاهده و مكمل لسلسة بها اسئلة عديدة و قصص كثيرة عوالم كبيرة.

Add Comment

Click here to post a comment

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: